عام

طرق التخلص من الغضب – كيف تتخلص من الغضب السريع

هناك طرق كثيرة للتخلص من الغضب ومنها ادارة الغضب لنتعرف على نصائح وطرق للتخلص من الغضب السريع

ما هي إدارة الغضب ؟

إدارة الغضب هي وسيلة لتقليل الآثار التي يحدثها الغضب عليك. الغضب هو رد فعل وشعور طبيعي، لذلك لا يمكنك التخلص منه. لكن يمكنك تعلم إدارتها بشكل أفضل.

الغضب شعور قوي. إنها عاطفة طبيعية وصحية تحدث عندما تشعر بالإحباط أو الأذى أو الانزعاج أو خيبة الأمل. يمكن أن يكون نتيجة لشيء يحدث لك، شيء قاله شخص ما أو فعله، أو شيء تتذكره. يمكن أن يساعدك الغضب أو يؤذيك، اعتمادًا على كيفية رد فعلك عليه. إذا كان بإمكانك الرد دون إيذاء شخص آخر، فقد يكون ذلك جيدًا. إنه مفيد عندما نحتاج إلى حماية أنفسنا، ويمكن أن يحفزك على تغيير الأشياء. ولكن يمكن أن يجعلك أيضًا تنتقد بطرق لا ينبغي عليك ذلك.

إذا احتفظت بغضبك في الداخل، فقد يؤدي ذلك إلى سلوك عدواني سلبي مثل «العودة» إلى الناس دون إخبارهم بالسبب أو الانتقاد والعداء. إن معرفة كيفية التعرف على هذه المشاعر والتعبير عنها بطرق مناسبة يمكن أن يساعدك على التعامل مع حالات الطوارئ، وحل المشكلات، والتمسك بعلاقات ذات مغزى.

السيطرة على الغضب

عندما تكون غاضبًا، قد يكون لديك مشاعر في أي مكان من التهيج الطفيف إلى الغضب. عندما يحدث ذلك، جرب هذا:

تنفس بعمق من الحجاب الحاجز الخاص بك.
أعط نفسك حديث حماسي.
كرر ببطء كلمة أو عبارة هادئة مثل «استرخ» أو «خذها بسهولة». كرر ذلك لنفسك أثناء التنفس بعمق حتى يهدأ الغضب.
بعد ذلك، عبر عن نفسك بوضوح وهدوء.

نوبات الغضب مرهقة لأجهزتك العصبية والقلبية الوعائية ويمكن أن تزيد المشاكل الصحية سوءًا. كما أنهم لا يحصلون عادة على نتيجة مثمرة. عندما تكون غاضبًا، قد يكون لديك مشاعر في أي مكان من التهيج الطفيف إلى الغضب. عندما يحدث ذلك، جرب هذا:

تنفس بعمق من الحجاب الحاجز الخاص بك.
أعط نفسك حديث حماسي.
كرر ببطء كلمة أو عبارة هادئة مثل «استرخ» أو «خذها بسهولة». كرر ذلك لنفسك أثناء التنفس بعمق حتى يهدأ الغضب.
بعد ذلك، عبر عن نفسك بوضوح وهدوء.

نوبات الغضب مرهقة لأجهزتك العصبية والقلبية الوعائية ويمكن أن تزيد المشاكل الصحية سوءًا. كما أنهم لا يحصلون عادة على نتيجة مثمرة.

استراتيجيات أخرى لإدارة الغضب

النشاط البدني مثل التمارين الرياضية المنتظمة هو وسيلة لتحسين مزاجك والتخلص من التوتر والغضب.
– تجنب استخدام الأدوية الترفيهية وشرب الكثير من الكحول، مما قد يجعلك أقل قدرة على التعامل مع الإحباط. يمكن للكحول أيضًا تخفيف موانعك بحيث تقول أو تفعل شيئًا لا تفعله عادةً.
– احصل على دعم من الآخرين. تحدث من خلال مشاعرك وحاول العمل على تغيير سلوكياتك.
– إذا كنت تواجه مشكلة في إدراك عندما تكون لديك أفكار غاضبة، فاحتفظ بسجل مكتوب عندما تشعر بالغضب.
– حاول اكتساب منظور مختلف من خلال وضع نفسك في مكان آخر.
– تعلم كيف تضحك على نفسك وترى الفكاهة في المواقف.
– استمع حقا. يمكن أن يساعد الاستماع في تحسين التواصل ويمكن أن يبني مشاعر الثقة بين الناس. يمكن أن تساعدك هذه الثقة في التعامل مع المشاعر العدائية المحتملة. تمرين اتصال مفيد هو أن أقول لشخص ما، «دعني أتأكد من أنني أفهم ما تقوله» ثم أعيد ذكر ما تعتقد أنه رسالته الرئيسية أو وجهة نظره. يمكن أن يساعد هذا النهج في توضيح سوء الفهم الذي يمكن أن يؤدي إلى الإحباط، وتحديد القضايا التي قد «توافق على الاختلاف» بشأنها في النهاية دون جدال.
– ثبت نفسك، وتعبر عن مشاعرك بهدوء ومباشرة دون أن تصبح دفاعيًا أو عدائيًا أو مشحونًا عاطفيًا. اقرأ كتب المساعدة الذاتية أو اطلب المساعدة من معالج محترف لتعلم كيفية استخدام مهارات إدارة الحزم والغضب.

مخاطر الغضب المكبوت

إذا لم تتعامل مع غضبك، فقد يؤدي ذلك إلى القلق والاكتئاب. يمكن أن يعطل علاقاتك ويزيد من خطر الإصابة بالمرض. تم ربط الغضب طويل الأمد بالمشاكل الصحية بما في ذلك:

ارتفاع ضغط الدم
مشاكل القلب
الصداع
اضطرابات الجلد
مشاكل الجهاز الهضمي

يمكن أيضًا ربط الغضب غير الخاضع للرقابة بالجريمة وسوء المعاملة وغيرها من السلوك العنيف.

في بعض الأحيان، يمكن أن يكون نمط الغضب غير اللائق أيضًا أحد أعراض اضطراب المزاج أو اضطراب الشخصية أو مشكلة تعاطي المخدرات أو مشكلة صحية عقلية أخرى.

توقعات الغضب غير المنضبطة

إذا كنت تعتقد أن غضبك خارج عن السيطرة وله تأثير سلبي على حياتك وعلاقاتك، فاطلب مساعدة أخصائي الصحة العقلية. يمكن لأخصائي علم النفس أو غيره من أخصائيي الصحة العقلية المرخصين العمل معك لتعليمك تقنيات لتغيير تفكيرك وسلوكك. يمكن أن يساعدك أخصائي الصحة العقلية في التعامل مع غضبك بطريقة مناسبة.

اسأل طبيبك عما إذا كانت الأدوية مفيدة. في بعض الأحيان، يمكن أن تساعد مضادات الاكتئاب وبعض مضادات الاختلاج ومضادات الذهان منخفضة الجرعة في إدارة نوبات الغضب أو الغضب المفاجئة. تجنب الكحول أو البنزوديازيبينات قصيرة المفعول مثل Xanax أو مخدرات الشوارع التي يمكن أن تجعلك تقول أو تفعل الأشياء بشكل أكثر اندفاعًا. اختر معالجك بعناية، وتأكد من التحدث إلى محترف مدرب لتعليم مهارات إدارة الغضب والحزم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق